لماذا تدفع أمازون 5000 دولار لموظفيها مقابل الاستقالة؟

أمازون تدفع 5000$ لموظفيها مقابل الاستقالة

Jeff Bezos المدير التنفيذي لشركة أمازون


هل تكره وظيفتك وتريد الاستقالة؟ حسناً .. نحن سوف ندفع لك مقابل هذه الاستقالة.

يبدو أن هذه هي الاستراتيجية الجديدة لشركة أمازون، فقد أعلنت الشركة عبر رئيسها التنفيذي جيف بيزوس أنّها ستقدم 5000$ لكل موظف يرغب بالاستقالة ضمن ما يعرف ببرنامج “الدفع مقابل الاستقالة”.

وقال بيزوس عن هذه الخطوة في رسالة وجهها للمساهمين في الشركة: “الهدف من هذه الفكرة هو تشجيع العاملين على التفكير بما يرغبون به بالفعل، لأنه وعلى المدى الطويل يعد استمرار الموظف بمكان لا يرغب به هو أمر سيء بالنسبة للعاملين وللشركة.”

وأكد بيزوس أنّ اسم هذا العرض هو “من فضلك .. لا تقبل بهذا العرض”، وقال: “نحن نأمل أن لا يقبل أحد بهذا العرض، نريد من جميع موظفينا البقاء معنا.”

وحسب هذا البرنامج الجديد فإنّ أمازون ستقدم 2000$ لموظفيها مقابل ترك العمل، ويتم زيادة 1000$ سنوياً لتصل بالنهاية إلى 5000$.

الجدير بالذكر أنّ فكرة هذا البرنامج مستوحاة من نظام توظيف العاملين في شركة زابوس Zappos للأحذية والملابس المملوكة من قبل أمازون منذ 2009 والتي لا تزال تعمل كوحدة منفصلة.

وتعد مخازن أمازون مكاناً قاسياً لبعض العمّال، حيث غالباً ما يعمل بعضهم في ورديات طويلة ممّا يؤدي إلى الإرهاق البدني، ولذلك يعد هذا العرض صفقة ناجحة بالنسبة للبعض.

ووفقاً لبيانات جمعها موقع glassdoor فإنّ أمازون تدفع للعمّال في مخازنها 30% أكثر من الشركات الأخرى، وأنّ متوسط الأجور لديها يبلغ 12$ في الساعة، وحسب الشركة العملاقة فإنّها قدمت العام الفائت 9% من رواتب موظفيها بدوام كامل كأسهم في الشركة.
ما رأيك في هذه الفلسفة الجديدة لأمازون؟ ولو كنت موظفاً بها هل ستتابع وظيفتك أم ستقبل بهذا العرض؟!

عن هاني السعيد

مدون ومحرر في إدارة الأعمال، التسويق، والتقنية. أكتب في هذه المدونة عن كل ما هو ممتع وشيق ومفيد

شاركنا رأيك